جديد المقالات
جديد الأخبار

المقالات
جديد مقالات خبر القريات
“العثمان مدير تعليم البنات بمنطقة تبوك سابقا” المؤسس والمبدع
“العثمان مدير تعليم البنات بمنطقة تبوك سابقا” المؤسس والمبدع
09-04-2019 07:57

“العثمان مدير تعليم البنات بمنطقة تبوك سابقا” المؤسس والمبدع

لا أكاد أن أبالغ اذا قلت أن الدكتور محمد بن راشد العثمان الهزاني يعد وبدون منازع من أفضل القيادات الإدارية والتربوية التي عملت في الرئاسة العامة لتعليم البنات على الاطلاق , قد يشكك البعض في ذلك ويعتقد بأن هذا من قبيل المبالغات , ولكن المتأمل في سيرة الرجل وإنجازاته سوف يدرك صحة ما ذهبت إليه . لقد عملت تحت إدارته لمدة ست سنوات . وأيضا وأنا أتابع وأقرأ عن سيرته أجده في أي مكان يحل فيه لا بد من أن يترك فيه بصمة أو أثر , بل والكثير منها ما زال باقيا حتى الآن . ولد الدكتور محمد بن راشد الهزاني الشهير بـ (العثمان) في مدينة الرياض في عام 1376هـ في حي شعبي , وقد نشأ يتيماً من ناحية الأم وهو في سن الثالثة من عمره وعاش في كنف جدته من ناحية أمه , وقد عانى من الفقر والحرمان (مذكرات في الإدارة والحياة / د . محمد بن راشد الهزاني) , أنصح بقراءة مذكراته وهي موجودة على النت , وقد ساهم ذلك في تشكيل شخصيته منذ سن مبكرة .
في رحاب إدارة تعليم البنات بمنطقة تبوك
في18 / 4/ 1404هـ صدر قرار تعيينه مديرا لتعليم البنات بمنطقة تبوك وهو على مشارف الثلاثين من عمره ، وقد عبر عن شعوره في تلك اللحظة قائلا : تسلمت هذه المسئولية وأنا مفعم بالحماس والرغبة في الإصلاح والتطوير . كانت إدارة التعليم في ذلك الوقت ادارة حديثة العهد لم يمضي على تأسيسها أكثر من سنتين , حيث كانت قبل ذلك مندوبية تتبع إدارة تعليم البنات بمنطقة المدينة المنورة , وكانت في مبنى مستأجر بحي المهرجان (ب) ، واعداد الموظفين فيها لا يتجاوز أصابع اليدين , لم يكن في مدينة تبوك آنذاك سوى مدرسة واحدة في المرحلة الثانوية واثنتان في المرحلة المتوسطة وعدد قليل من المدارس في المرحلة الإبتدائية . كانت التحديات التي تواجهه كثيرة جدا خاصة وأنه كان ينتمي الى جهاز محافظ العمل فيه يتم بطريقة روتينية وتقليدية , والتجديد في ذلك الزمان كان فيه خروج عن المألوف ومحفوف بالمخاطر . جاء العثمان وهو يمتلك الخبرة في الإدارة والتربية في الرئاسة العامة لتعليم البنات . لكن أعتقد أن المرحلة الأهم من حياته الوظيفية كانت في وزارة الخدمة المدنية , فمنها اكتسب الخبرة (الإدارة الحديثة) بل تجده في سيرته الذاتية قد توقف عندها كثيرا .
القائد والمدير
في علم الإدارة هناك فرق كبير بين القائد والمدير , القائد يهتم بالخلاصة " اللامركزية" والمدير يغرق في التفاصيل "المركزية" , وكل له عيوبه ومحاسنه . اعتقد أن الظروف التي تمر فيها الإدارة هي التي تحدد المسار الذي يجب على المسؤول أن يتبعه وليس علم الإدارة (النظريات) ! اذا كانت الإدارة ناجحة ومستقرة فعلى المسئول أن يقوم بدور القائد , اما اذا كانت غير مستقرة وتعاني من المشاكل فالخيار الأفضل للمسئول هو القيام بدور المدير . ولكن العثمان وفي حالة فريدة من نوعها قام بدور القائد والمدير في آن واحد .
على طريق النجاح
قبل أن يتسلم العثمان منصبه الجديد كان يدرك جيدا طبيعة التحديات التي سوف تواجهه ، إستطاع أن يحصل على تصور عام لوضع الادارة من مدير التعليم السابق الأستاذ / علي عبدالله الراجحي والذي قدم له خلاصة تجربته القصيرة . وبالتالي عندما حضر جلب معه العديد من الموظفين أغلبهم من الجنسية المصرية وكانوا بالفعل خير عون له في مسيرة النجاح . منذ البداية بدأ يعتمد على العناصر الشابة والتي لديها القدرة والقابلية على تحقيق رؤيته (التغيير) .
وبدأت تتوالى الإنجازات
من أبرز القرارات التي اتخذها عند مجيئه الى الإدارة :
1ـ قام بنقل الإدارة من المبنى المستأجر بحي المهرجان " ب " الى المبنى الحكومي بحي المهرجان " أ " ومن جراء ذلك فقد وفر على الرئاسة العامة العامة لتعليم البنات ألأموال الطائلة
2ـ تحويل سير العمل في الإدارة من تقليدي روتيني قائم على الإجتهاد , الى عمل مؤسساتي قائم على المهنية والمحاسبة والتسلسل الوظيفي وتحديد المسؤوليات
3 ـ تحقيق الإنضباط في الإدارة : من خلال تطبيق نظام الساعة عند الحضور والإنصراف , إضافة الى الجولات المتعددة التي كانت تقوم بها ادارة المتابعة . وكان هو القدوة والمثل حيث تجده أول من يحضر وآخر من ينصرف . غالبا ما يقوم في الصباح بجولة على الاقسام يتفقد فيها حضور الموظفين , وأحيانا بعد أن يؤم المصلين كعادته في صلاة الظهر تجده يقوم بجولة أخرى . لقد كان هذا يتسبب في تذمر وضيق الكثير من الموظفين , ولكن عندما تتأمل في السلبيات التي تترتب على عدم الإنضباط ومدى الضرر الذي يلحقة ذلك في المصلحة العامة فإنك قد تلتمس له الأعذار
4 ـ قام بإصدار العديد من المطبوعات والأدلة والنماذج التي تهدف الى تبسيط العمل الإداري وإختصار الوقت , والتي كانت بمثابة خارطة طريق لكل موظف بعيدا عن التعقيد والإجتهادات الفردية . لقد أبدع العثمان في ذلك الى أبعد الحدود , بل طفقت شهرته الآفاق , وكمدير للاتصالات كنت أطلع على العديد من خطابات الشكر التي كانت تصله من قبل العديد من الجهات , بل ومطالبة العديد من الإدارات بنسخ منها وأحيانا من خارج القطاع التعليمي , وسوف أقتصر على ثلاثة أدلة سبق فيها وزارة التعليم بسنوات طويلة
أ ـ دليل النماذج والمطبوعات : لقد احتوى هذا الدليل على جميع النماذج المستخدمة في العمل الاداري والمدارس والغالبية العظمى منها كانت من بنات أفكاره أو بناء على توجيهاته . كان يصر على أن يكون هناك نموذج لكل إجراء وله رقم خاص . للمعلومية وزارة التعليم لم تطبق ذلك الا قبل سنوات قليلة حيث قامت بإصدار دليل للنماذج تحت عنوان : الدليل الإجرائي لمدارس التعليم العام 1434ــ 1435هـ
ب ـ قام باصدار دليل عبارة عن برنامج سنوي توضح فيه كل الأعمال التي يجب أن يقوم بها كل قسم أو موظف , يحدد فيه كل عمل والتاريخ والمدة الزمنية اللازمة
لإنجازه , وهذا بدوره كان يسمح بالمتابعة والمساءلة (الإدارة بالأهداف) . وزارة التعليم لم تطبق ذلك الا قبل سنوات قليلة تحت مسمى "الخطة التشغيلية " والتي ما زال يشوبها الكثير من القصور
ج ـ قام بإصدار العديد من الأدلة المتعلقة بالصرف مثل ( دليل احتياج المدارس , أدلة التجارب المعملية , أدلة الاحتياج من الأجهزة المخبرية والكيماوية .. الخ ) هذه الأدلة حتى الان لم تصل اليها وزارة التعليم ! يا حبذا لو تم عمل اصدار بذلك وتحميله على شبكة النت .
5 ـ أدخل الكثير من التعديلات على المباني المدرسية الحكومية وكانت تحمل بعدا تربويا وإنسانيا ، وأخرى تتعلق بالأمن والسلامة وقد تم اعتماد البعض منها من قبل الرئاسة العامة لتعليم البنات
هـ ـ الترشيد في الإنفاق : أتذكر مقولة أحد المسئولين : أعطوني مسئول تجاوز البند وتم محاسبته ( الإسراف) , أو أعطوني أي مسئول تم مكافأته على توفيره في البند (الترشيد) ! كانت الإمكانيات المتاحة في الرئاسة العامة لتعليم البنات لا تقارن بما هو متاح في وزارة المعارف , ومع ذلك قام العثمان بالعديد من الإصلاحات التي ساهمت في الحد من الهدر المالي . حيث تمت الإستفادة من الرجيع (الثروة المهدرة) حيث كان يتم اصلاح الكثير منه , وتم وضع ضوابط تم من خلالها توفير 60% من الوقود , اضافة الى أن الصيانة للسيارات والمدارس واصلاح الأثاث كانت تتم بالجهود الذاتية , وايضا تم وضع ضوابط في الحوافز تحول دون المبالغة فيها .
5ـ قام بإعداد هيكلة للإدارة استحدث فيها العديد من الأقسام قبل ان تدرج الرئاسة البعض منها في الهيكل التنظيمي لاحقا
6ـ في عهده تم استحداث مندوبية تعليم البنات بالبدع عام 1407هـ , وايضا تم ضم مندوبية تعليم البنات بمحافظة املج لمنطقة تبوك عام 1411هـ
7ـ أول من ادخل التقنية الى ادارة التعليم , حيث أن جزءا من الرواتب كانت يعد عن طريق الحاسب الآلي (برنامج صخر) . في الوقت الذي كان هذا نادرا في الادارات الحكومية .
تطوير الذات
كان العثمان شعلة من النشاط لا يكل ولا يمل , تجده دائما يبحث وينقب عن كل جديد وبما يتناسب مع الإحتياجات التي تتطلبها الوظيفة التي يشغلها وبما يلبي طموحاته . حصل على شهادة البكالوريس والماجستير والدكتوراة وهو على رأس العمل , حصل على العديد من الدورات التدريبية في تطوير الذات واللغة الانجليزية , وشارك في الكثير من المؤتمرات والندوات والملتقيات وكان عضوا في الكثير من اللجان في (الداخل والخارج) , سافر الى العديد من الدول وقد ساعد ذلك على توسيع مداركه وإثراء تجاربه وصقل خبراته .
العودة مرة ثانية الى الرئاسة العامة لتعليم البنات
العثمان في سيرته الذاتية أماط اللثام عن الجدل الكبير الذي صاحب نقله من إدارة التعليم بتبوك الى الرئاسة العامة لتعليم البنات بالرياض على وظيفة مدير عام
التطوير التربوي , حيث أوضح أن السبب يعود الى الحاح الرئيس العام لتعليم البنات السابق د / عبدالملك بن دهيش ـ رحمه الله ـ وإلى الظروف العائلية التي استجدت والتي أدت في النهاية الى موافقة أمير منطقة تبوك على نقله .
في 15 / 2 / 1412 صدر قرار معالي الرئيس العام لتعليم البنات بتكليفه كـ (مدير عام التطوير التربوي) بالرئاسة العامة لتعليم البنات , وكعادته بدأ ينثر إبداعاته حيث أنه لم يلبث إلا قليلا حتى قام بتطوير الكتاب المدرسي شكلا ومضمونا , قام بتغيير الألوان القاتمة التي كانت تبعث على الكآبة وتم إستبدلها بالألوان الفاتحة والزاهية التي تضفي جوا من الراحة والتفاؤل , حيث وضع لكل مرحلة لون مستقل وكل صف وضع له شريط بلون مختلف تستطيع من خلاله أن تحدد الصف في كل مرحلة , فأصبح الكتاب أقل حجما وأخف وزنا والذي بدوره انعكس على حقيبة الطالبة , وايضا اقل تكلفة عند نقله من المستودعات الى المدارس ، بل أن وزارة المعارف قامت بنقل التجربة اليها وما زالت .
في 14/ 3 / 1412 تم تعيينه "وكيل مساعد للتطوير التربوي" متقدما على من هم أكبر منه سنا وأعلى منه مرتبة . أول انجاز له كان في استحداث مادة المكتبة والبحث في المرحلة الثانوية والتي انتقلت بعد ذلك الى تعليم البنين وما زالت مقررة حتى الآن .
في 2 / 12 / 1421 انتقل إلى ديوان مجلس الوزراء , ومن ثم إلى الديون الملكي في 15 / 12 / 1432 كمستشار ومدير عام متابعة الأوامر والقرارات . ساهم في تطوير واستحداث الكثير من النماذج . حتى تقاعد مبكرا على المرتبة الخامسة عشر بتاريخ 1434هـ , نفس العام الذي توفي فيه الرئيس العام لتعليم البنات سابقا الدكتور عبد الملك بن دهيش ـ رحمه الله ـ
النجاح الذي حققه العثمان لم يكن وليد الصدفة , بل كان ثمرة جهود كبيرة ومعاناة اخذت من وقته الشيء الكثير وأحيانا على حساب صحته وأسرته . هذا النجاح كان له شركاء كما أخبرني هو بنفسه . وهم من الرعيل الأول الذين إصطفاهم وكانوا خير عون له في مسيرة النجاح مثل : (ضيف الله العطوي , أنور بديوي , ابراهيم الشامان , سعيد القحطاني , محمد تركي القبلي , حسن الحارثي , فوزي الاحمدي , حسين الغيثي , محمد عيد الحربي , عبدالله ياسين , أيمن بديوي , سالم العطوي "تيماء" , بديوي حسين "حقل" ، عبدالرحيم سنيور"الوجه" سليمان المسعودي"البدع" , محمد الشريف"ضباء" . ) إضافة الى بعض المتعاقدين أمثال : محمد نيازي مليجي , عوض زيدان , م/ محمد عماره . م / هارون مصطفى , م/ محمد طه بحيري . احمد عبداللطيف متولي , زكريا معيط , عبدالسلام يوسف .
العثمان كان رجل علاقات عامة من الطراز الأول ، إستطاع ان يوظف علاقاته مع رجال الاعمال والأعيان في منطقة تبوك وايضا في الرئاسة العامة لتعليم البنات في خدمة الإدارة وتأمين احتياجاتها
الدكتور محمد بن راشد العثمان رغم تقاعده إلا أنه ما زال في جعبته الشيء الكثير . ويستحق أن يتبوأ منصبا قياديا رفيعا , فهو يملك من المواهب والامكانيات
والمهارات والخبرات ما يجعله يبدع في أي منصب يكلف به , ويستطيع أن يحقق الكثير من الانجازات التي سوف تشكل اضافة نوعية الى الوطن .
المؤهلات العلمية
1 - شهادة البكالوريس من كلية الشريعة من جامعة الامام عام 1398هـ
2 - شهادة الماجستير في الفقه المقارن 1402هـ من جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية
3 - شهادة الدكتوراة في الفقه المقارن 1409هـ من جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية
وفي مجال التأليف كان له باع طويل
رغم كثرة مشاغله إلا ان الدكتور محمد بن راشد الهزاني كان غزير الإنتاج وله الكثير من المؤلفات ومن أهمها :
1ـ بيع العقار والثمار في الفقه الاسلامي
2ـ أحكام الأجل في الفقه الاسلامي
3 ـ الميزان في تاريخ بني هزان
4 ـ رسالة في الأجل القضائي والإعسار
5ـ رسالة في الأجل للمعاملات المالية والمصرفية
6 ـ مذكرات في الإدارة والحياة
قالوا في العثمان
الأستاذ / ضيف الله عيد العطوي مساعد مدير التعليم آنذاك : يعتبر المؤسس الحقيقي لإدارة تعليم البنات بمنطقة تبوك , مخلص في عمله وإداري من الطراز الأول , إنسان إجتماعي وخاصة مع الزملاء , لا زلنا نذكر طلعاتنا معه خارج مدينة تبوك . بين رحلة أو جلسة , يحب النظام ويستطيع أن يخلق التنافس بين الموظفين , استطاع أن يوجد مجموعة من الشباب المتميزين , ما زال التواصل بيني وبينه قائما , ويقول أن فترة عمله بمنطقة تبوك يفتخر بها ولن ينساها
الاستاذ / أنور حسن بديوي مدير الشئون الإدارية والمالية آنذاك : شخصية قيادية إستفاد منها كل من عمل تحت إدارته , ساهم في رفع المستوى التربوي لدى القيادات التعليمية , إرتقى بادارة التعليم التي أصبحت في عهده من الإدارات النموذجية على مستوى المملكة , توسع في افتتاح المدارس والمباني الحكومية , كانت للإدارة في عهده العديد من المناشط الإجتماعية وحصلت على الكثير من شهادات الشكر والتقدير .
الاستاذ / سعيد مشبب القحطاني مدير الشئون المالية آنذاك : رجل محنك , وقائد بارع , كان يتسم بالحزم وقوة الشخصية والإلتزام , والعدالة في المعاملة , وتقبل النقد لبناء , يعود له الفضل بعد الله في تأسيسي مهنيا
الاستاذ / ابراهيم سلامه الشامان مدير إدارة المباني والمشاريع آنذاك : لقد تشرفت بالعمل مع الدكتور محمد بن راشد العثمان وكان فيها مثالا للقائد والمعلم ,
تعلمنا منه فنون الإدارة وكيفية التعامل مع الآخرين , , وكان يتسم بالحكمة وبعد النظر وكان بمثابة الأخ والزميل وله العديد من المواقف الانسانية مع الزملاء والمراجعين .
الأستاذ / علي حماص مدير شؤون الموظفين سابقا : كان مبدعا وكريما وصاحب انجازات ، وله بصمة واضحة ومميزة , كان له الفضل في تأسيس إدارة عصرية وإستحداث الكثير من النماذج والترشيد في النفقات
أخيرا : نتقدم بجزيل الشكر والتقدير الى كل من أمدنا بالمعلومات والصور والتي ساهمت في إثراء هذا التقرير وعلى رأسهم الاستاذ / أنور بديوي وسعيد القحطاني وابراهيم الشامان وعلى حماص .

بقلم / فوزي محمد الاحمدي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 70



خدمات المحتوى


فوزي محمد الاحمدي
فوزي محمد الاحمدي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها