جديد المقالات
جديد الأخبار

المقالات
جديد مقالات خبر القريات
معايير النزاهة الوظيفية في قطاع التعليم ؟!
معايير النزاهة الوظيفية في قطاع التعليم ؟!
10-20-2019 07:00

معايير النزاهة الوظيفية في قطاع التعليم ؟!


كان هذا عنوان الورشة التدريبية التي تمت إقامتها صباح هذا اليوم الخميس في مسرحي الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك (بنين وبنات) , تحت رعاية سعادة مدير عام التعليم بمنطقة تبوك الأستاذ إبراهيم بن حسين العمري . في البداية ألقي سعادته كلمة شكر فيها الحضور رجالا ونساء , ثم قال أن مكافحة الفساد تعد أهم حدث في العام الحالي , الحقيقة ما لفت إنتباهي في كلام سعادة المدير العام وأيضا المشرفة دينا الغريض , هو قولهما بأن غالبية القضايا المتعلقة بالفساد تعود الى الجهل بالنظام (القوانين) , وايضا إلى حسن النية ؟! يعني على مستوى القطاع التعليمي غالبا ما تكون قضايا الفساد ذات طبيعة عفوية وليس مع سبق الإصرار والترصد (التخطيط) , طبعا مما لا شك فيه بأن لكل قاعدة إستثناء (شواذ) . وهنا تكمن أهمية هذه الورشة (التوعوية) . الجهل في القانون لا يعفي من المسؤولية أمام الجهات الرقابية والقضائية , أو كما قيل : الجهل بالقانون لا يحمي المغفلين ؟! تقع مسؤولية الحفاظ على المال العام على الجميع بدون إستثناء لأن الفساد إذا تغلغل الى أي دولة دون وجود رادع أو قوانين تقف في وجه (الحيتان) سواء الكبير منها أو الصغير , فإن هذا كاف لتدميرها مهما علا شأنها , وما هي إلا سنوات قليلة إلا وتتحول الى دولة فاشلة ليس لها أي قيمة أو وزن , تراجع في مستوى الدخل والنمو , تخلف فكري وحضاري , انتشار الفقر وبالتالي تدمير الأخلاق والقيم (إنهيار الدولة) . الأستاذة دينا الغريض أجادت وأجازت عند تنفيذها للورشة ومن خلال استعراضها لـ (وثيقة النزاهة) , لقد قدمت خلاصة تجربتها الطويلة كمعلمة ووكيلة ومشرفة ومن خلال العديد من المناشط الإجتماعية التي شاركت فيها . محاربة الفساد يجب أن تأخذ أكثر من مسار ( أمني وتوعوي) , فهما صنوان لا ينفصلان أبدا . أعتقد أن هذه الورشة بمثابة (مقدمة) لمناشط أخرى توعوية سوف تنفذها الإدارة التعليمية بمنطقة تبوك على مستوى الإدارات والمدارس والمحافظات . نشكر كل من ساهم في إنجاح هذه الورشة بدءا من سعادة المدير العام للتعليم , الى المشرفة دينا الغريض , والشكر موصول الى مدير إدارة المتابعة والقضايا الأستاذ خالد بن فايز السهلي والذي كان له الدور الكبير في تقديم الدعم وتذليل جميع الصعوبات , والذي ساهم ذلك كله في إنجاح هذه الورشة . المملكة لا تقبل فسادا على أحد ولا ترضاه لأحد ولا تعطي أيا كان حصانة في قضايا فساد (خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ) .

بقلم / فوزي محمد الاحمدي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 165



خدمات المحتوى


فوزي محمد الاحمدي
 فوزي محمد الاحمدي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها